إعــــلانات

26 رجل أعمال نهبوا العقار الفلاحي في مستغانم بـ “التيليفون”!

26 رجل أعمال نهبوا العقار الفلاحي في مستغانم بـ “التيليفون”!

بقرارات من الوالي الأسبق طمار صدرت من دون دراسة الملفات

علي حداد وشقيقه استفادا من عقارات في منطقة التوسع السياحيكاب إي في

كونيناف طارق استفاد من قطعة أرض لإنجاز إقامة سياحية

فارس سلال استفاد من عقار لإنجاز مصنع لصناعة البسكويت والشوكولاطة    

  

فتح، مؤخرا، قاضي التحقيق بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد، المالية والاقتصادية بمحكمة سيدي امحمد، ملف قضية فساد توبع فيها وزير السكن الأسبق، عبد الوحيد طمار، بصفته والي مستغانم سابقا، التي تتعلق بمنحه 7 قرارات منح الامتياز في إطار الاستثمار السياحي بمنطقة التوسع السياحي “كاب إي في” في “بن عبد المالك رمضان” بولاية مستغانم، حيث قام بالتوقيع والختم عليها الوالي السابق لولاية مستغانم، طمار عبد الوحيد، ومنحها لعدة مستثمرين وعددهم 26 من أصحاب المال وأبناء سياسيين،  استفادوا منها بطرق غير قانونية بناءً على توصيات.

وحسب المعلومات التي تحوزها “النهار”، فإن القضية تمّ التحقيق فيها من طرف الفرقة الاقتصادية والمالية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية مستغانم، حيث خلص التحقيق إلى وجود عدة تجاوزات اقترفت في فترة تولي الوالي السابق لولاية مستغانم، طمار عبد الوحيد، من تاريخ 1 أوت 2015 إلى غاية 19 أوت 2017 برفقة العديد من الإطارات المتهمين في هذه القضية.

وحسب المعلومات التي تحصلت عليها النهار، فإن قطع الأراضي منحت للمستثمرين وهم، مؤسسة الاستثمار الفندقي لمسيرها ملزي حميد بموجب محضر رقم 59 مؤرخ في 8 سبتمبر 2016 بمساحة تقدر بـ 63765 متر مربع، لإنجاز فندق للمعالجة بمياة البحر، مؤسسة “ص.ع” بموجب محضر رقم 24 مؤرخ في 9 أفريل سنة 2017 بمساحة تقدر بـ 21715 متر مربع لإنجاز قرية سياحية، سارل ڤولدن ڨروب توريزم لمسيريها م.ج وس.ج بموجب محضر رقم 35 مؤرخ في 5 جوان 2017 بمساحة تقدر بـ 72126 متر مربع، لإنجاز إقامة سياحية ومركز للراحة.

كما تم منح مؤسسة سارل تراكس promotion immobiliere لمسيرها “كونيناف.ن ط” بموجب محضر رقم 38 مؤرخ في 16 جوان 2017 بمساحة تقدر بـ 96991 متر مربع لإنجاز إقامة سياحية، بالإضافة إلى مؤسسة الجزائر للتنمية والاستثمار لمسيرها المستثمر ب.هـ بموجب محضر رقم 45 بمساحة تقدر بـ 43585 متر مربع لإنجاز إقامة سياحية، كما استفاد المستثمر ز.م من قطعة أرض بموجب محضر من دون رقم مؤرخ في 19 جويلية 2017 بمساحة تقدر بـ 54162 متر مربع، لإنجاز منطقة سياحية، كما تم منح شركة 7_لspa لمسيرها عبد المالك صحراوي بموجب محضر من دون رقم مؤرخ في 27 جويلية 2017، قطعة أرض بمساحة تقدر بـ 59763 متر مربع  لإنجاز إقامة سياحية.

وحسب ما جاء في التحقيق، فإن قرارات حق الامتياز التي منحت في إطار الاستثمار  السياحي للمستثمرين أعلاه، تمت بحجة أن مخطط التهيئة السياحية مصادق عليه وفقا للمرسوم التنفيذي رقم ١٢٨ / ١٣ الصادر بتاريخ 6 أفريل 2013، يتضمن المصادقة على مخططات التهيئة السياحية لبعض مناطق التوسع والمواقع السياحية بمنطقة cap ivi لبن عبد المالك رمضان.

وحسب تصريحات المدعوة (ب.ن) مديرة الوكالة الجهوية لتطوير  وتنمية السياحة الغرب بولاية عين تموشنت ،فإن مكتب الدراسات المصري مجمع حمزة كان قد عين خبير عقاري قصد تحديد  الطبيعة القانونية لمناطق  التوسع السياحي cap ivi ببن عبد المالك بولاية مستغانم، خلال شهر ديسمبر 2002  الذي قام باعداد دراسة على 144 هكتار من ذات المنطقة و من خلالها حدد 3 قطع أرضية ذات الطابع  الغابي، و حسب التحقيق فان تلك العقارات اغلبها فلاحية بناءا على تصريحات المسمى (ب.ن)  و ذلك بناءا على مراسلة مدير املاك الدولة  بتاريخ 11 افريل 2019 و ايضا حسب مراسلة مديرية المصالح الفلاحية بتاريخ 7 مارس 2019.

وقام من الوالي السابق لولاية مستغانم طمار عبد الوحيد  و كذا مدير الصناعة و المناجم  سابقا (ب.ب)  بمنح قطع  ارضية  في اطار الإستثمار السياحي بمنطقة cap ivi في بن عبد المالك رمضان بولاية مستغانم من دون أي دراسة للملف وبتوصيات، من خلال استفادة مؤسسة سارل تراكس لمالكها المدعو كونيناف نواه طارق من قطعة أرض بموجب محضر مؤرخ في 15 جوان 2017، في حين، أن ملف المستثمر المذكور استلمه المدعو ب.ب من ديوان الوالي السابق بموجب طلب مؤرخ في 18 جوان 2017، كما أن المستثمر كونيناف نواه طارق ممثل شركة trackx promotion immobiliere جاء برفقة المستثمر المدعو ع.ش ممثل شركة sarl investour، أين تم الاستقبال من قبل الوالي السابق لمستغانم، طمار عبد الوحيد، حيث استفاد كونيناف طارق من قطعة أرض بموجب محضر بتاريخ 15 جوان 2017 لإنجاز مركب سياحي بمنطقة التوسع السياحي cap ivi في بن عبد المالك رمضان بولاية مستغانم.

ومن بين المستثمرين الذين استفادوا أيضا، إبن الوزير الأوّل الأسبق، عبد المالك سلال، الذي استقبله الوالي السابق لمستغانم، طمار عبد الوحيد، وكان سلال فارس برفقة أجنبي تركي وكذا المدعو ب.ي، واستقبل من قبل الوالي بمكتبه، أين استفاد سلال فارس من قطعة أرض بموجب محضر محرر بتاريخ 15 ديسمبر 2016 لإنجاز مشروع وحدة لصناعة البسكويت والشوكولاطة بالمنطقة الصناعية البرجية.

سلال فارس صاحب مؤسسة sarl star food، قام برهن العقار لدى الموثق بالعاصمة بتاريخ 24 جانفي 2019، مع عقد مبرم بينه وبين بنك الجزائر الخارجي وكالة 112 لضمان واستحقاق قرض بنكي طويل المدى يقدر بـ 2.560.915.000 دج، المستفيد من قطعة أرض بالمنطقة السياحية البرجية مساحتها 90000 متر مربع لإنشاء مصنع للبسكويت والشوكولاطة بموجب محضر اجتماع مؤرخ في 15 ديسمبر 2016 مجمد بقرار الاستفادة رقم 117 بتاريخ 15 جانفي 2017 موقّع من قبل الوالي السابق، طمار عبد الوحيد.

وحسب ما تحصلت عليه النهار، فإن المتهمين المتابعين برفقة طمار عبد الوحيد في  هذه القضية، هم كل من ت.ن رئيس الديوان بولاية مستغانم، وب.ب مدير الصناعة  والمناجم لولاية مستغانم سابقا، وب.ع مدير أملاك الدولة لولاية مستغانم سابقا، وح.ا مدير مسح الأراضي لولاية مستغانم سابقا، وم.ف رئيس مصلحة ترقية الاستثمار والتطور الصناعي ومتابعة مساهمة الدولة بمديرية المناجم لولاية مستغانم.

كما يتابع في القضية م.م، مدير المصالح الفلاحية بمستغانم، وش.ع، مدير الديوان الوطني للأراضي الفلاحية بمستغانم سابقا، وش.ر مدير الوكالة الوطنية لتنمية وتطوير السياحة بالجزائر العاصمة سابقا، ول.ل مديرة الحفظ العقاري، وح.م مديرة البيئة سابقا، وب.م مدير الأشغال العمومية سابقا لولاية مستغانم، إلى جانب 26 مستثمرا، من بينهم نجل الوزير الأوّل الأسبق، عبد المالك سلال، المدعو سلال فارس، وكذلك رجال الأعمال كونيناف نواه طارق وحداد علي وحداد اعمر وملزي حميد، فيما سيكشف التحقيق عن مستجدات أكثر حول هذه القضية.

إعــــلانات
إعــــلانات