45 درجة مئوية بالمناطق الغربية والوسطى للبلاد

45 درجة مئوية بالمناطق الغربية والوسطى للبلاد

من المنتظر أن تعرف المناطق الداخلية الغربية والوسطى للوطن اليوم بعد الظهر موجة من الحر تفوق 40 درجة، حسبما أفادت به نشرية خاصة للديوان الوطني للأرصاد الجوية.

وحسبما أعلن عنه الديوان، فإن هذا الإرتفاع المحسوس في درجات الحرارة، سيمسّ كل من ولاية سيدي بلعباس، معسكر، غليزان، وهران، الشلف،  تيسمسيلت، عين الدفلى، البليدة، البويرة وتيزي وزو، بسبب تسرب تيارات جنوبية غربية محملة بهواء حار نسبيا، يخص المرتفعات الداخلية الوسطى والغربية. وأضافت نفس النشرة أن درجات الحرارة ستبلغ محليا الـ45 درجة، مؤكدة أن درجات الحرارة القصوى ستسجل بكل من ولاية غليزان، معسكر والشلف، حيث ستكون الأجواء حارة جدا ومشمسة، مع خلايا رعدية منعزلة خلال المساء، في المناطق الغربية والوسطى، وأفادت النشرية الصادرة عن الديوان، أنه من المنتظر أن تتراجع درجات الحرارة، بداية من الغد، حيث ستتراوح درجات الحرارة ما بين 33 إلى 38 درجة على المناطق الساحلية.

وزارة الصحة تراسل مديرياتها لاستقبال الحالات الطارئة بسبب الحرارة

من جهتها، قامت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، باتخاذ جملة من الإجراءات الإحترازية، تحسبا لوقوع أية طوارئ، حيث كشف سليم بلقسام، مسؤول خلية الإتصال على مستوى الوزارة، في اتصال مع ”النهار”، أن الوزارة قامت بإرسال تعليمات تذكيرية إلى كافة مديريات الصحة، خاصة في الولايات التي ستشهد ارتفاعا في درجات الحرارة، مشيرا في ذات السياق إلى أنه تم التأكيد على ضرورة استهلاك كميات كبيرة من المياه خلال الفترة ما بين الإفطار إلى غاية الإمساك، من أجل تفادي الجفاف، بالإضافة إلى تجنب الوقوف طويلا تحت أشعة الشمس لتفادي وقوع ضربات شمس. وفي السياق نفسه، أكدت البروفيسور فوزية صقال، رئيس مصلحة السكري بمستشفى لمين دباغين الجامعي، أنه مع ارتفاع درجات الحرارة قد يتعرض المصابون بالأمراض المزمنة إلى نقص في مستوى السكر في الدم، في حال قيامهم ببذل مجهود عنيف أثناء فترة الصوم، مع تزايد الحرارة، حيث تظهر عليهم العديد من الأعراض متمثلة في الجوع الشديد، والذي عادة ما يكون مصحوبا بالشعور بالتعب والإرهاق المفاجئ والمتزايد، بالإضافة إلى الدوار والصداع، وزيادة إفراز العرق، ما يعني فقدان كميات كبيرة من الماء، وأضافت أنه في حال ما أهمل المريض علاج ذلك بالإفطار فورا، فقد يتعرض إلى تعقيدات صحية أخرى لا يُحمد عقباها.

موجات حرّ تجتاح المغرب إلى غاية يوم الإثنين

تعرف درجات الحرارة في المغرب ارتفاعا محسوسا في درجات الحرارة، ومن المنتظر أن تستمر إلى غاية يوم الإثنين القادم، حيث تسربت تيارات محمّلة بالهواء الحار من جنوب الصحراء إلى المناطق الشمالية للمغرب، ومن المنتظر أن تصل درجات الحرارة إلى 46 درجة في المناطق الشمالية والجنوبية بمراكش ووجدة، فيما ستصل بالدار البيضاء إلى 42 درجة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة