49 عائلة بقرية خشاب تشتكي تأخر استلام إعانات الترميم

      تعيش العشرات من العائلات بقرية خشاب الواقعة ضمن إقليم بلدية بن داود بولاية غليزان ظروفا معيشية جد صعبة نظرا لتدهور أوضاعها الاجتماعية واستفحال ظواهر التخلف والحرمان بالقرية حيث لا تزال نحو 49 عائلة تنتظر تحقيق حلمها في استلام الإعانة  المالية التي وعدت بها من قبل المسؤولين لأجل ترميم سكاناتها الهشة منذ فترة لكن تأخر العملية أدخل الشك في قلوب العائلات وجعلها تتخوف من إلغاء القرار الذي منحهم هذه الإعانة .وحسب ما علمته النهار، فإن مجموعة من سكان القرية طالبت والي غليزان بتدخله العاجل لتمكينهم من الشطر الأول للإعانة المالية لفائدة 49 عائلة من أجل ترميم سكناتهم الهشة التي تنعدم بها شروط الحياة يواجهون من خلالها ظروفا معيشية واجتماعية صعبة للغاية جعلتهم يناشدون المسؤول الأول عن الولاية قصد انتشالهم من هذا الوضع المتردي والذي عجزت مصالح بلدية بن داود تغييره. من جهة أخرى، انطلقت أشغال عملية إنجاز 25 سكنا ريفيا بقرية خشاب للتخفيف من حدة الأزمة في السكن التي تعانيها المنطقة مع ازدياد مطالب العائلات الخاصة بتوفير سكنات لائقة لهم تغنيهم عن المعانات التي لازمتهم لعدة عقود.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة