8 سنوات سجنا لمتربص بالخطوط الجوية الجزائرية بتهمة المتاجرة في الكيف المعالج

8 سنوات سجنا لمتربص بالخطوط الجوية الجزائرية بتهمة المتاجرة في الكيف المعالج

أدانت أمس، محكمة الشراڤة

متربص بالخطوط الجوية الجزائرية، المتهم المحبوس ”س،ع” بعقوبة ثماني سنوات سجنا نافذا لارتكابه جريمة المتاجرة في المخدرات، وعقوبة سبع سنوات سجنا للمتهم ”ص،ع” لاقترافه نفس الجرم، في حين استفاد كل من المدعو ”أ،م” والطالب بجامعة العلوم والتكنولوجيا بباب الزوار المتهم ”ع،ع” من الحبس غير النافذ لمدة ثلاثة أشهر إثر متابعتهما بجنحة حيازة المخدرات لغرض الاستهلاك الشخصي، من جهتهم استفاد ثلاثة شبان آخرين غير موقوفين من البراءة. القضية وكما جاء في جلسة المحاكمة تعود إلى يوم توقيف مصالح الأمن على مستوى منطقة العاشور لشباب على متن سيارة من نوع ”ڤولف” بالعاشور على الساعة التاسعة ليلا كانت مركونة وأثناء التفتيش عثر على ولاعة وبعض القطع من الكيف المعالج، إضافة إلى سيجارة محشوة بالمخدرات، وخلال التحقيق مع هؤلاء الشباب أعطى أحدهم مصدر واسم الشخص الذي اشتروها من عنده، ليتم نصب كمين محكم لهؤلاء رفقة مصالح الأمن أين تم الاتصال هاتفيا بالمدانين بتهمة المتاجرة لغرض تزويدهم بقيمة 1000 دينار من المخدرات، وألقى بعدها رجال الأمن القبض عليهم في حالة تلبس وأودعوا رهن الحبس بالمؤسسة العقابية بالحراش.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة