8 غرقى في سوق اهراس العام الماضي والعام الجاري يدشن بحادث غرق طفل ببلدية المشروحة

عرفت ولايــة

سوق أهراس خلال السنة الماضيـة، العديد من حوادث الغرق التي أدت إلى وفيات في صفوف الأطفال والرجال والنساء على حد سواء، حيث كانت أثقل حصيلة قد سجلت خلال شهر أفريل من عام 2008، أين تم تسجيل 3 غرقى أولها كان ببلدية سدراتة راح ضحيته رجل ابتلعته بركة مائيــة، ثم جاء موعد مع غرق طفل في بئر ببلدية أم العظايم، ليلقى بعدها طفل آخر نفس المصير بإحدى البرك المائيــة بمنطقة عين سينور ببلدية المشروحــة.

وكانت منطقة الجمالة ببلدية المشروحة قد سجلت وفاة امرأة بعد سقوطها في بركة مائيــة. أما خلال شهر جوان من العام الماضي، فقد انتشلت مصالح الحماية المدنيــة رجلا لقي حتفه غرقا ببركة مائيــة ببلدية سافل الويدان، ثم سجلت حالة أخرى هلك فيها شاب في 20 من عمره بسد وادي الشارف ضواحي مدينة سدراتة، لتختتم الحصيلة بما حدث في منطقةمولان ديرونالتابعة لبلدية الحنانشة في حدودها مع بلدية سوق أهراس، أين غرق طفل في بركة مائيــة يتردد عليها الكثير من الأطفال والشباب من أجل السباحة والاستجمام، وهو المصير الذي لاقاه طفل آخر في بركة مائية خلال شهر نوفمبر بإحدى بلديات جنوب الولايــة.

والملاحظ، أن أغلب حوادث الغرق مسجلة بالمناطق الجنوبيــة من ولايــة سوق أهراس، وهي مناطق رعويــة وتشتهر بكثرة الآبار والحواجز المائيــة التي يلجأ أغلب الأطفال إليها من أجل السباحــة، أو اصطياد الأسماك، وهذه المناطق معروفة ببعدها عن شواطئ البحر، عكس بلديات شرق الولايــة الذين يتخذون من الرحلات الجماعيــة إلى الشواطئ منفذا لهم خلال أيام الحر. لتبقى الطوارئ معلنــة هذه السنــة، بحكم الثروة المائيــة الهائلة التي عليها جل وديان الولاية بعد التساقط الكثير للأمطار خلال هذا الشتاء، خاصة وأن موسم الغرق لعام 2009 تم تدشينه مبكرا، ففي شهر مارس المنصرم تم تسجيل وفاة طفل هوى في بئر بمنطقة السويداني ببلدية المشروحــة. يحدث كل هذا في وقت عرفت ولاية سوق أهراس فشل مشاريع إنجاز 20 حوضا للسباحــة، حيث تم تجميد هذه الإنجازات منذ عدة سنوات بسبب التحقيقات الأمنية التي بوشرت على خلفية سوء الإنجاز وتبديد المال العام في هذه المشاريع التي خصصت لها الدولة آنذاك أكثر من 7 ملايير، وهي الآن تشكل أخطارا محدقة بسبب سوء إنجازها وعدم مطابقتها للمواصفات التقنية، حيث تحولت إلى مستنقعات مائيــة راكدة، في انتظار ما ستسفر عنه قرارات المحكمة التي أجلت النظر في القضيــة إلى شهر جوان القادم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة