أولمبيو «الخضر» لخطف برونزية الألعاب الإسلامية عند مواجهة الكاميرون

أولمبيو «الخضر» لخطف برونزية الألعاب الإسلامية عند مواجهة الكاميرون

يواجه المنتخب الوطني الأولمبي نظيره الكاميروني، صبيحة الأحد، بداية من الساعة الـ11:30، بالعاصمة الأذرية «باكو»، في إطار المباراة الترتيبية لمنافسة دورة ألعاب التضامن الإسلامي، في قمة إفريقية على الأراضي الآسيوية شعارها التتويج بالميدالية البرونزية، هذه الأخيرة التي وضعها أشبال المدرب عامر شفيق نصب أعينهم لتأكيد مشاركتهم الرائعة في المنافسة التي لم يتوقع أكبر المتفائلين تجاوز دورها الأول، نظرا لانعدام خبرة جُلّ لاعبي المنتخب الأولمبي في المنافسات الخارجية وصغر سنهم الذي لا يتعدى 20 عاما، باستثناء الحارس شمس الدين رحماني وثنائي نادي بارادو، الطيب مزياني وأحمد قعقع، وهم الذين واجهوا منتخبات بلاعبين من صنف الأكابر وبخبرة جيدة في المواعيد الدولية. 

وشدد المدرب شفيق على أشباله بضرورة الدفاع عن كامل حظوظهم في اللقاء واستهداف الفوز أمام منافس قوي يعتمد كثيرا على القوة البدنية للاعبيه، على غرار مختلف المنتخبات الإفريقية التي كثيرا ما حسمت المواجهات لصالحها بفضل البنية الجسدية والحضور البدني القوي للاعبين، مقارنة ببنية شباب كتيبة محاربي الصحراء والتي سيعملون على تعويضها بالسرعة والمهارة الفنية التي صنعت الفارق لصالح رفقاء المتألق فريد الملالي في مواجهات الدور الأول، والذي سيكون بدوره سلاح العناصر الوطنية في مباراة اليوم من أجل العودة إلى الجزائر بالميدالية البرونزية. 

هذا ويشدد شفيق بدوره على ضرورة استعادة الفعالية التي غابت عن أولمبيي الخضر في مواجهة نصف النهائي أمام منتخب أذربيجان، التي عرفت تضييع فرصا بالجملة ساهمت بجانب التحكيم في الهزيمة بثنائية نظيفة، وينتظر أن يواصل شفيق اعتماده على التشكيلة الأساسية في لقاء اليوم الذي يولي له أهمية كبيرة ولا ينوي إحداث تغييرات عليها.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب الأولمبي حقق هدفه الأبرز من المشاركة في الألعاب الإسلامية المتمثل في الاحتكاك بمنتخبات قوية واكتساب الخبرة، إضافة إلى الوقوف عند مدى استعداد شباب الخضر للمواعيد الرسمية المقبلة، بداية بألعاب البحر الأبيض المتوسط في «تاراغونا» الإسبانية وتصفيات الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 بطوكيو اليابانية.

قعقع: «لا نفكر سوى في الفوز والعودة بالميدالية البرونزية إلى الجزائر»

أكد متوسط ميدان المنتخب الأولمبي أحمد قعقع، أنه ورفاقه لا يفكرون سوى في تحقيق الفوز في مواجهة اليوم أمام منتخب الكاميرون، والعودة بالميدالية البرونزية إلى الجزائر، حيث صرح لاعب نادي بارادو لوكالة الأنباء الجزائرية قائلا: «كنا نطمح إلى مواصلة مغامرتنا وبلوغ المباراة النهائية، إلا أننا فشلنا في تحقيق التأهل وانهزمنا في نصف النهائي أمام منظم الدورة، الذي حظي بمساعدة كبيرة من حكم المباراة»، مضيفا: «هذه هي كرة القدم ونحن لن نرمي المنشفة وسنعمل على تحقيق الانتصار أمام المنتخب الكاميروني»، وتابع: «نحن لا نفكر سوى في الفوز والعودة بالميدالية البرونزية إلى الجزائر».

 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة