إبراهيم حسن‮: ''‬زاهر متواطئ مع روراوة‮.. ‬وأحلم بمشاهدة رجال‮ ‬يدافعون عن مصر‮ !''‬

إبراهيم حسن‮: ''‬زاهر متواطئ مع روراوة‮.. ‬وأحلم بمشاهدة رجال‮ ‬يدافعون عن مصر‮ !''‬

أبدى إبراهيم حسن، المنسق العام لفريق الكرة بنادي الزمالك،

استياءه من تضارب الأنباء حول قرار رفع الإيقاف عنه من جانب اتحاد شمال إفريقيا، مؤكداً أنه إذا تأكد عدم رفع الإيقاف الخاص به سيكون ذلك وصمة عار فى جبين الإتحاد المصري لكرة القدم.

وقال حسن، فى مداخلة هاتفية مع أحد البرامج التليفزيونية: ”تلقيت تأكيدات من أحمد شاكر أمين صندوق اتحاد الكرة السابق وعضو لجنة اتحاد شمال إفريقيا الحالي، بأن قرار العفو صحيح، بعدما أجريت معه مكالمة لمعرفة حقيقة ما يتردد بعدم رفع الإيقاف، فأكد لي أن هذا الكلام غير صحيح بالمرة والقرار سيصل إلى مصر فى غضون الأيام القليلة المقبلة برفع الإيقاف”.

وأضاف المنسق العام لفريق الزمالك: ”بسبب وعود أحمد شاكر برفع الإيقاف تنازلت عن القضية التى رفعتها ضد هذا القرار للمحكمة الرياضية الدولية، والتي كان من المقرر أن يتم حسمها فى نهاية الشهر الجاري”. وأكمل: ”الحقيقة التى يجب أن يعلمها الجميع أن قرار إيقافي كان مخططاً داخليا من مصر.. وكان متواجداً آنذاك محمد السياجى، سمير زاهر ومحمود الشامى وهانى أبوريده ويرتبطون بصلة قوية مع محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري وتم اتخاذ القرار مع أنه اتحاد غير معترف به”. واختتم حديثه حول هذا الموضوع قائلاً ”نفسي أشوف رجالة يدافعون بجد عن سمعة الكرة المصرية في الخارج”. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة