إعــــلانات

الفيلم الجزائري “مصوري” ينافس في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية

الفيلم الجزائري “مصوري” ينافس في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية

يشارك المخرج الجزائري الشاب أحمد تونسي في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية بفيلمه القصير “مصوري”. بعد إجتيازه للمرحلة الأولى من المسابقة التي عرفت مشاركة 200 عمل.

بحسب منتج الفيلم، فقد بلغ الفيلم الوثائقي القصير المرحلة النهائية ضمن قائمة تضمّ 10 أعمال وثائقية .من بينها “8 يناير” للمصري أحمد عصام عبد الله، و”مريض” للتونسي الياس رحمون، و” ياسمين وروسيل” للسودانية دعاء ابراهيم.

وكانت إدارة المسابقة تلقت مشاركة من جميع أنحاء العالم. وشهدت مرحلة التصفيات الأخيرة تنافس 18 فيلمًا، قبل أن يتم غربلة 10 فقط. ويروي فيلم “مصوري” (7 دقائق) لأحمد تونسي، قصة شاب يعود لمدينته بعد 22 سنة من الغياب. ويقرّر إنجاز فيلم عن أقدم وأشهر مصوّر بمدينته بسكرة. وكان هذا المصور من التقط له صورة في طفولته.

ويبرز الوثائقي علاقة المصور “بن عيسى” بعالم الصورة والتصوير وأيضا معاملاته الاستثنائية لزبائنه. ويترك له المخرج المجال مفتوحا للحديث عن مهنته وهو جالس على الكرسي الذي يخصّصه في العادة لتصوير زبائنه. ويشرح بن عيسى معاملته لرواده ويعود بالذكريات لأيام طفولته وكيف كان في تلك السن منبهرا بالمصوّر في أول تعامل معه، ويروي بالتفصيل انبهاره بصورته، وكان ذلك اللقاء الأول بداية مشواره مع عالم الصورة وهو في سن الـ 12 .حين بدأ يعمل مع أقدم وأشهر مصوّر.
وأكّد بن عيسى أنّ الصورة هي كل شيء في حياته. ويعشق كثيرا التصوير بالأسود والأبيض، وأثناء حديثه تقوم الكاميرا بمسح محله الصغير مع التوقف عند بعض الصور للزبائن خاصة الأطفال وأيضًا صور الفرق الرياضية المحلية. كما الفيلم القصير “مصوري” مرشح للتصويت عبر موقع المسابقة وقناتها على اليوتيوب الى غاية الاثنين القادم.

إعــــلانات
إعــــلانات