اللجنة المركزية لـ ” الأفلان ” تسحب الثقة من ولد عباس وتجمد عضويته

اللجنة المركزية لـ ” الأفلان ” تسحب الثقة من ولد عباس وتجمد عضويته صورة مركبة

سحبت اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني “الأفلان”،  اليوم الثلاثاء، الثقة من الأمين العام جمال ولد عباس.

كما قامت اللجنة المركزية لـ “الأفلان”، وبالأغلبية، بتجميد عضوية جمال ولد عباس من الحزب.

للإشارة، رفضت اللجنة المركزية لـ “الأفلان” استقالة جمال ولد عباس كتابيا، وفضلت سحب الثقة منه وتجميد عضويته كاملة.

يجدر الذكر، أن جمال ولد عباس، لم يحضر اجتماع اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني “الأفلان”، وقدم استقالته كتابيا.

وشهدت الدورة الإستثنائية لحزب جبهة التحرير الوطني، اليوم الثلاثاء، مناوشات بين أعضاء اللجنة المركزية للأفلان.

وتم عقد هذه الندوة، بقصر المؤتمرات، بنادي الصنوبر، من أجل إنتخاب أمينا عاما للحزب تلبية لمطالب الحراك الشعبي.

للتذكير،  فإن حزب جبهة التحرير الوطني، يشهد منذ مدة صراعات داخلية كبيرة.

وانطلقت أشغال اللجنة المركزية للأفلان لإنتخاب أمين عام جديد، خلفا لولد عباس، وسط مناوشات وخلافات في صفوف أعضاء اللجنة.

وافتتح المحضر القضائي، أشغال اللجنة، بذكر عدد أعضاء اللجنة المركزية والذي يبلغ 490 عضو، حضر منهم 347 عضو، و37 بالوكالة.

وأعلن من جهته، السعيد بوحجة عضو اللجنة المركزية، بحزب جبهة التحرير الوطني، أنّه سيترشح، اليوم الثلاثاء، كأمين عام للأفلان.

وقال بوحجة،  “إنّه في حال فوز شخصا آخر بالأمانة العامة لحزب  للأفلان سيدعمه”.

كما أكّد عضو اللجنة المركزية،  أنه سيتم تطهير الحزب العتيد، من سلطة العصابة والمال الفاسد.

وجدّد بوحجة، دعمه موقف ومطالب الحراك الشعبي، في تغيير الفاسدين من الجبهة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=630445

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة