عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة

عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة

لا تحزن ولا تحمل الهمّ، مادام هناك حي قيوم خالق الكون لا يظلم أحدا وينصر المستضعفين وينجي المظلومين، فلا تسئ الظن بما سيحدث لك غدا، فربما تنقشع غمامة الغي عن ساحة أفقك وتعود بلابل الأمل إلى أوكارها.

إياك و النكد والكدر؛ لأن قلبك مازال ينبض بحسّ الوجود ويشعر برعشة الحياة، وضميرك يناديك نحو منبع الخير، اعتنق حبال الإيمان والصبر وتسلّح بالورع والتقوى.

فدع عنك الركود والخمول وارمِ بأشلاء الهموم إلى الوراء، وعليك بسلوك درب الرجاء والإرادة.

واقتلع جذور الوهن من غياهب دنياك واغسل فؤادك بماء الصبر، عليك  بالعزم حتى لا تقع في جبّ الغفلة وتصبح فريسة للندم والحسرة.

اهجر الآلام والأوجاع وسر نحو الأمام، بثبات وثقة في النفس والق بنظرات تأملية نحو حدائق الكون الفاتنة والبحر الجذاب.

لتنساب روح الأمل في جوانح حياتك اليائسة ولتمسح شذرات عذابك من لوحة عمرك، اعلم جيدا أنه بعد الكدر يأتي الفرج، وبعد العسر يأتي اليسر.

بعد العذاب تأتي الراحة، فضع هذه القاعدة نصب عينيك واجعلها منهاجا نورانيا تسير عليه يوميا حتى تجني ثمار الرضا والسعادة.

وتأكد أن الباب الموصد سيفتح حتما في يوم ما، فثق في مفرّج الكربات ومزيل العقبات سبحانه وتعالى.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=628610

التعليقات (1)

  • mmm

    c pas mal merci pour cet article

أخبار الجزائر

حديث الشبكة