إعــــلانات

قد تندلع في أي لحظة.. أكاديمية الطب الأمريكية تحذر من جائحة جديدة

قد تندلع في أي لحظة.. أكاديمية الطب الأمريكية تحذر من جائحة جديدة
جاحة جديدة قد تندلع فجأة

حذرت أكاديمية الطب الأمريكية من جائحة جديدة أخطر من فيروس كورونا قد تندلع فجأة، وتجتاح العالم. كما ستقتل عدد كبير  جدا من الأرواح، أكثر مما حصده كوفيد-19.

وقالت الأكاديمية في بيان لها أن جائحة جديدة للإنفلونزا مماثلة لتلك التي حصدت أرواح 50 مليون نسمة في العالم عام 1918. ومن المحتمل أن تكون أخطر وأشد فتكا من فيروس كورونا الذي تسبب في خسائر بشرية كبيرة، منذ أواخر سنة 2019.

كما أكدت أن العالم يواجها خطرا كبيرا، ويزداد الأمر خطورة في عهد كوفيد-19. نظرا للتغيرات في الظروف الدولية والإقليمية التي تؤثر على الناس والحيوانات.

وقال رئيس الأكاديمية، “فيكتور دزاو”: “الإنفلونزا الموسيمية وجائحة الإنفلونزا الجديدة قد تندلع في أي لحظة. ويجب أن يكون الإستعداد التزاما دائما، ولا يمكن أن يكون من سنة إلى أخرى ومن أزمة إلى أخرى”.

وبالمقابل شددت الأكاديمية على ضرورة أن يضع المجتمع الدولي آليات الإستعداد لهذ الجائحة الجديدة التي قد تندلع فجأة. ويستثمر في تطوير اللقاحات وتعزيز المواد الطبية وتطوير القدرات الإنتاجية. خاصة  في الدول ذات مستوى الدخل المنخفض والمتوسط وإشراك سكانها في البحوث العلمية.

كما قالت الأكاديمية، أن الإنفاق العالمي على التعامل مع جائحة جديدة يقدر بـ570 مليار دولار على مدى عام منذ نشوبها. بينما يقدر الإنفاق في الاستعدادات المسبقة لجائحة بـ4.5 مليار دولار فقط، وفقا لتقييمات البنك الدولي.

يتيح لكم تطبيق النهار الإطلاع على آخبار العاجلة وأهم الأحداث الوطنية.. العربية والعالمية فور حدوثها

حمل تطبيق النهار عبر رابط “البلاي ستور

https://play.google.com/store/apps/details?id=com.ennahar.androidapp

رابط دائم : https://nhar.tv/Rbc9O
اقرأ أيضا
إعــــلانات
إعــــلانات