كلود لوروا يبدي تخوفه من هجوم المنتخب الجزائري

كلود لوروا يبدي تخوفه من هجوم المنتخب الجزائري

أبدى مدرب المنتخب الطوغولي، كلود لوروا، تخوفه من هجوم المنتخب الجزائري، كما كشف في ذات الوقت قلقه على دفاعه في المواجهة التي ستجمع منتخب الطوغو بالجزائر الأحد المقبل لحساب تصفيات كأس أمم إفريقيا 2019.

وأشار الناخب الطوغولي، إلى إمكانيات المنتخب الجزائري في الخط الأمامي، مبرزا الأسماء الكبيرة التي تقود هجوم الخظر، حيث قال في آخر تصريح له نقلا عن موقع “أفريكا توب سبورت”: “منتخب الجزائر لديه لاعبين كبار مثل براهيمي، بن طالب ومحرز وسليماني وخلفهم رياض بودبوز وفيغولي يعني هذا أن الهجوم غير عادي يمكنه إختراق دفاع أي منافس”. وتابع الفرنسي لوروا حديثه بالتطرق للخيارات العديدة التي يحوزها الناخب الجزائري ألكاراز ضمن تشكيلته، يرى أنها ثرية ومليئة بالمواهب “هذا المنتخب من الصعب الفوز عليه في عقر داره خاصة أنه يتشكل من مجموعة رائعة من إثنتا عشر أو أربعة عشر لاعب من المحترفين يمكن الإعتماد عليهم بشكل كبير”.

وعاد كلود للحديث عن منتخبه الطوغولي، أين كشف عن قلقه من خط الدفاع، مؤكدا ضرورة تصحيح بعض الأمور قبل موعد مواجهة الجزائر”دفاعنا لازال بحاجة للمزيد من العمل، لتصحيح بعض الأمور، لا نملك الكثير من الخيارات، لكن سنعمل للظهور بشكل متماسك طيلة الـ90 دقيقة”. وتابع: “هذا الأمر لن ينقص من عزيمتنا سنلعب من أجل تفادي أكبر قدر ممكن من الأخطاء وخلق مشاكل للمنتخب الجزائري”.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة