‮”‬أصبت في‮ ‬مباراة نيجيريا وسأغيب لأسبوعين‮”‬

‮”‬أصبت في‮ ‬مباراة نيجيريا وسأغيب لأسبوعين‮”‬

علمنا أنك تعاني من إصابة، هل هذا صحيح؟

فعلا أنا أعاني من إصابة في الأربطة الهلالية ولكنها ليست خطيرة سأركن إلى الراحة لمدة أسبوعين ومتابعة العلاج وبعدها سأعود إلى الميادين. 

هل تعرضت للإصابة خلال التدريبات مع فريقك؟

لا، لقد تعرضت لهذه الإصابة عندما كنت مع المنتخب الوطني في أنغولا خلال المباراة الأخيرة ضد المنتخب النيجيري فقد عانيت من بعض الآلام أثناء المباراة وهو ما دفع بالمدرب رابح سعدان إلى تغييري بلاعب آخر، عالجتها بتناول الأدوية وبعض الحقن واعتقدت أنها لن تعاودني ولكن بمجرد أن عدت إلى انجلترا حتى عاودتني الآلام وبعد أن أجريت الفحوصات تأكدت أنها ليست خطيرة ولكني بحاجة إلى الراحة ومتابعة العلاج فقط وأعتقد أني سأكون جاهزا في الأسابيع القليلة المقبلة.

ألم تحدث لك مشاكل مع فريقك بسبب عودتك مصابا من أنغولا خاصة وأنه بحاجة إلى خدماتك؟ 

لا أبدا، مسيرو فريقي متفهمون ويدركون جيدا أن كرة القدم هكذا كان من الممكن أن أصاب في انجلترا وهذا أمر وارد في كرة القدم، بل بالعكس لقد ساعدوني كثيرا ووفروا لي كامل الإمكانات حتى أعود في أقرب وقت.

وكيف استقبلوك في انجلترا وفي فريقك بعد عودتك من “الكان”؟

لقد استقبلوني بكل حفاوة وكان الجميع سعيدا بما حققناه في كأس الأمم الإفريقية وقد أكد لي زملائي أننا كنا قادرين على احتلال مرتبة أفضل من الرابعة لولا سوء التحكيم، كما أنهم أكدوا لي أنه لو نصحح أخطاءنا ونواصل العمل بالتركيز أكثر على العمل الجماعي فإننا سنقدم وجها أفضل في المونديال.

إذن الجميع في انجلترا تابع مباريات “الخضر” في “الكان”؟ 

لا، لا أقصد هذا، وإنما وصلتهم أصداء من أنغولا وأعتقد أن مدربي في بلاكبول تابع بعض المباريات وبالأخص مباراتنا ضد المنتخب الايفواري لأنه أشاد بي كثيرا وبالهدف الذي سجلته في تلك المواجهة وحتى زملائي هنأوني كثيرا على ذلك الهدف.

وما رأيك في مشوار المنتخب الوطني في “الكان”؟

أظن أن المشوار كان مقبولا، لقد شرفنا الألوان الجزائرية وقدمنا اداءً جيدا رغم أنه كان متذبذبا ولكن عليكم ألا تنسوا أن أغلب لاعبي المنتخب شاركوا لأول مرة في “الكان” وتعرفوا لأول مرة على أدغال إفريقيا علينا أن نستفيد من هذه التجربة، صحيح أننا احتلينا المرتبة الرابعة وهي فعلا مشرفة لكن طموحنا كان أبعد من ذلك ففوزنا على المنتخب الايفواري بتلك الطريقة جعلنا نؤمن أننا قادرون على الوصول إلى النهائي، يومها قضينا ليلة بيضاء والجميع لم ينم من شدة الفرحة وكان كل حديثنا عن المباراة النهائية وتتويجنا باللقب الإفريقي ولكن للأسف أقصينا على يد المنتخب المصري في الدور نصف النهائي.

الهزيمة على يد المنتخب المصري برباعية كانت قاسية أليس كذلك؟

فعلا كانت قاسية ولكن الحكم كان له دور كبير في هذه النتيجة كما أننا لم نتحكم في أعصابنا جيدا وهو ما سهل مهمة المصريين ورغم تأثرنا بتلك الخسارة إلا أننا سرعان ما تخطيناها والآن بدأنا نفكر في المونديال أكثر.

أشهر قليلة فقط تفصلنا عن المونديال… 

(يقاطع)… نريد أن نؤكد لكل العالم أننا منتخب قوي وهذا ما سيحدث في المونديال لقد تأهلنا الى كأس العالم عن جدارة وسنقدم مستوى كبيرا ورائعا ولن تخيفنا لا انجلترا ولا سلوفينيا ولا حتى المنتخب الأمريكي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة